الكلية الأسترالية تزور مدرسة الكويت الأمريكية

جريدة تعليم
قام قسم الصحة والسلامة المهنية لدى الكلية الأسترالية في الكويت بزيارة خاصة إلى مدرسة الكويت الأمريكية بهدف التوعية والمساندة في تطبيق بروتوكولات الصحة والسلامة، وذلك ضمن خطط إعداد حرم المدرسة لعودة الطلاب خلال السنة الدراسية القادمة.

شملت مبادرة الكلية تدقيقا شاملا لحرم المدرسة، وفحص لجوانب الصحة والسلامة والأمن وإنشاء كتيب إرشادي شامل لجميع بروتوكولات الصحة والسلامة والأمن اللازمة للمدرسة لتبنيها وذلك استعدادا لعودة الطلبة للمقاعد الدراسية في سبتمبر 2021.

وقد شهدت رحلة الكلية الأسترالية في الكويت مع الجائحة العديد من المحطات بما في ذلك تتويجها كأول كلية تستقبل طلابا في الحرم الجامعي لاستكمال صفوفهم العملية في عام 2020، إذ لزم على الكلية الإعداد للفصول العملية الكثير من التخطيط المسبق وتدقيق السلامة وتقييم المخاطر وجهود القسم لضمان تطبيق جميع البروتوكولات اللازمة وضمان الحد الأدنى الممكن من مخاطر انتقال العدوى.

ونظرا لنجاح جهود الكلية في الحفاظ على الصحة والأمن والسلامة أثناء وجود الطلاب داخل الحرم الجامعي تحت ظل الجائحة، أرادت الكلية أن تأخذ منحنى التعلم من هذه التجربة لمساعدة المدارس المحلية في تهيئة حرمها المدرسي بجميع بروتوكولات الصحة والأمن السلامة اللازمة.

وبهذه المناسبة، أوضحت مديرة قسم الصحة والسلامة لدى الكلية الأسترالية في الكويت مريم المراغي، أن للقطاعات التربوية دورا مهما في تنمية المجتمع والمشاركة المجتمعية.

وأضافت المراغي أنه «من واجبنا الأخلاقي والمهني كقطاع تعليمي الاستمرار في ترسيخ ثقافة السلامة الإيجابية ليس فقط لكليتنا، لكن أيضا لخلق ثقافة السلامة الإيجابية في بلدنا الحبيب».

قد يعجبك ايضا